فاجعة الكاظمية في مجلس عزاء مكتب سماحة السيد المرجع (دام ظله) في كربلاء

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

تنفيذاً لتوجيهات سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي (دام ظله) بإعلان الحداد العام لمدة ثلاثة أيام وإقامة مجالس الفاتحة في جميع مكاتبه في العالم لمناسبة ذكرى استشهاد الإمام موسى بن جعفر عليه السلام و شهداء فاجعة جسر الأئمة، أقام مكتب سماحة (دام ظله) في محافظة كربلاء المقدسة مجلس فاتحة استقبل فيه عدد كبير من المواطنين مقدمين العزاء بهذا المصاب الجلل.

وأقيم المجلس الذي افتتح بآي من الذكر الحكيم تلاها الحاج مصطفى الصراف في مدرسة أحمد بن فهد الحلي رحمه الله بعدها ارتقى الشيخ أحمد السبتي المنبر معرباً عن أسفه لما حصل لأبناء الإسلام تحت أنظار من يسمون أنفسهم مسلمين عرب مستنكراً هذا العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف الأطفال والنساء والشيوخ وهم على موعد مع إمامهم الشهيد موسى بن جعفر عليه السلام على منصة جسر الأئمة, فيما طالب مكتب سماحة المرجع الديني آية الله السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في محافظة كربلاء المقدسة الحكومة العراقية محاسبة الجهات الإرهابية التكفيرية المسئولة الأولى عن هدر دماء العراقيين وبشكل حازم.

هذا وحظر المجلس آية الله السيد مرتضى القزويني وعدد من أعضاء الجمعية الوطنية ووفود تمثل إدارة الروضة الحسينية والعباسية المقدسة ومجلس أعيان كربلاء ومكتب الشهيد الصدر (قدس سره) وعظمة سلطان البهرة بالإضافة إلى جمع غفير من المواكب الحسينية في المحافظة.