هيئة القرآن الحكيم تقيم احتفالها السنوي وتوزع الهدايا على المتعففين واليتامى 

 

بحضور وفد مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله وعدد من الوجهاء والمؤمنين أقامت هيئة القرآن الحكيم والأمور الخيرية في مدينة سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام كربلاء المقدسة حفلها السنوي المتزامن وأفراح آل محمد صلى الله عليه وآله من ولادة الرسول الأعظم وحفيده العظيم الإمام الصادق عليه السلام وذكرى تتويج الإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف. 

 

الحفل أقيم بتاريخ الأربعاء التاسع عشر من شهر ربيع الأول 1432هـ في حسينية السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام، وقد استهل بتلاوة عطرة من آي الذكر الحكيم بصوت المقرئ الحاج مصطفى الصراف، ومن ثم كلمة بالمناسبة لسماحة آية الله الشيخ عبد الكريم الحائري أكد من خلالها على أهمية دور الأم في تربية الأبناء وكونها تستطيع إن بذلت الجهود والتضحيات البلوغ بأبنائها أعلى المراتب في الميادين كافة وقد أيد ذلك ببعض الأمثلة والنماذج على نحو والدة الميرزا الشيخ حسين النوري قدس سره.

 

هذا وفي ختام الحفل وزعت على المتعففين والأيتام العديد من الهدايا تضمنت ملابس ومراوح كهربائية وأحذية والعاب أطفال وعباءات نسائية وغيرها.