مجلس عزاء مكتب سماحة المرجع الشيرازي في كربلاء المقدسة بمناسبة الأيام الفاطمية الثالثة

 

بمناسبة ذكرى شهادة الصديقة الكبرى السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام أقام مكتب المرجع الديني آية الله العظمى سماحة السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله الوارف في كربلاء المقدسة مجلس عزاء بتاريخ السبت الرابع من شهر جمادى الثاني 1432هـ.

المجلس استهل بتلاوة معطرة من الذكر الحكيم بصوت المقرئ الحاج مصطفى الصراف ومن ثم اعتلى المنبر الحسيني الشريف فضيلة الخطيب الشيخ كاظم الحائري مستمدا بحثه من قوله تعالى: (وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى‏ نِسَاءِ الْعَالَمِينَ) آل عمران:42.

وعقّب متحدثاً حول الصفات التي اتصفت بها السيدة المقدسة مريم عليها السلام والصفات ذاتها التي اتصفت بها السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام مؤكدا في حديثه حول مسألة مخاطبة الملائكة للسيدة الجليلة فاطمة الزهراء عليها السلام كما كانت تحدث مريم بنت عمران عليها السلام وكذلك ان الملائكة قد تحدثت مع ام موسى عليهما السلام قال تعالى: (وَنُمَكِّنَ لَهُمْ فِي الْأَرْضِ وَنُرِيَ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا مِنْهُم مَّا كَانُوا يَحْذَرُونَ)القصص:6.

كما وتحدث حول ميزة أخرى للسيدة الطاهرة فاطمة عليها السلام حيث كانت تحدِّث أمها السيدة خديجة الكبرى عليها السلام وهي في بطنها  وتؤنسها لأن نساء قريش قد هجرنها كونها نصرة الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله وكانت أول المؤمنات به.  

هذا وقد ختم المجلس بقراءة مصيبة شهادة الزهراء عليها السلام بما تضمنت من آهات ومصائب معّرجا بعد ذلك على مصيبة كربلاء حيث الشهادة المفجعة لابن الزهراء الإمام الحسين عليهما السلام.