مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يستقبل جمعاً من شيوخ ووجهاء عشائر كربلاء

وصناعة المستقبل محور الحديث

استقبل مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة خلال الأيام القليلة المنصرمة وفداً من شيوخ ووجهاء عشائر كربلاء المقدسة، وكان في استقباله الإخوة أعضاء المكتب ليجري الحديث حول على آخر المستجدات على الساحة العراقية والكربلائية بشكل خاص، وما يحتاجه المجتمع اليوم والأسس التي ينبغي السير وفقها.

 وبالمناسبة ألقى سماحة العلامة الحجة الشيخ ناصر الاسدي كلمة بيّن من خلالها المسؤولية الملقاة على عاتق المجتمع اليوم لرسم ملامح الحياة المستقبلية مؤكداّ ضرورة الاهتمام بجيل الشباب الصاعد وتثقيفه وتوجيهه بما فيه خير الجميع وان لايترك هذا الجيل لافتراسه من قبل أصحاب الأفكار الضالة المضلة بل القاتلة كما هو واقع الحال مع القاعدة والإرهاب.

كذلك أكد على أهمية إقامة المجالس الحسينية دائماً لما فيها من نشر للثقافة الإسلامية وكذا كونها عامل مؤثر وفعّال في تربية النشأ، وذكر ان مدينة كربلاء المقدسة قبل نصف قرن من الزمن تقريباً كانت مدينة صغيرة ورغم ذلك تجد يومياً فيها أكثر من مأتي مجلس واليوم رغم سعة المدينة وتضاعف أعداد سكانها عدة مرات لا نجد مثل ذلك العدد من المجالس.

كما وأكد على أهمية التخلق بأخلاق العترة الطاهرة والإقتداء برسول الله الأكرم صلى الله عليه واله وعلى الأصعدة كافة لاسيما في التعامل الأسري وعلى المجتمع الابتعاد عن التعامل اللانساني مع الزوجة وقد ورد في الأثر الشريف: «من مد يده لضرب زوجته فقد مد يده إلى النار».

وتابع مبيناً أهمية تربية النشأ على طلب العلم فإنه اصل كل خير كما ورد بذلك الأخبار الشريفة، وينبغي على أولياء الأمور إيجاد البيئة المناسبة لطلب العلم لأبنائهم وتوفير الوسائل العلمية الأزمة.