وفد بعثة الحج يتقدمه نجل سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يزور بعثة الحجّ العراقية

ضمن برنامج التواصل الذي يقوم به أعضاء هيئة الحج الدينية للمرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله،زار وفد من البعثة يتقدمه سماحة آية الله السيد حسين الشيرازي دام عزّه الهيئة العليا للحجّ والعمرة العراقية، عصر يوم الجمعة الموافق 4 ذي الحجة الحرام 1436للهجرة (18/9/2015م)، وكان في استقباله فضيلة الشيخ خالد العطية.

وقد جرى الحديث حول شؤون حجّاج بيت الله الحرام، وأشاد الشيخ العطية بدور المرجعية الشيرازية، حيث وصفها بأنها الأكثر تفاؤلاً بمستقبل العراق الزاهر.

كما توافد العديد من الفضلاء والعلماء والحجّاج، من مختلف نقاط العالم، على مقرّ بعثة سماحة المرجع الشيرازي دام ظله، للتزوّد من المعارف الدينية والشرعية، واللتقاء بأعضاء البعثة، والتشرف بالسلام على فضيلة السيد حسين الشيرازي دام عزه، والمشاركة في صلاة الجماعة التي تقام في مقرّ البعثة.

أما وضمن برنامج القراءة في الفترة الصباحية بمقرّ البعثة الدينية لسماحة المرجع الشيرازي دام ظله، وفي صبيحة اليوم نفسه، أقيم المجلس الحسيني، وارتقى المنبر الخطيب السيد أحمد النواب، مستهلاً قراءته بالآية الكريمة: (وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمْ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَاسِقُونَ)، مبيّناً الفرق بين الوعد والوعيد، فالوعد تستعمل في الخير، والوعيد تستعمل في الشر وهي بمعنى التهديد.

كما تطرّق إلى مسألة الاستخلاف في الأرض الذي سيكون على يد المنقذ العالمي مولانا الإمام الحجّة عجّل الله تعالى فرجه الشريف، حيث سيعيد الأرض إلى الصلاح بعدما أفسدها الناس. وفي ختام المجلس عرّج على مصاب أهل البيت صلوات الله عليهم، ومخاطبة الإمام الحجّة عجّل الله تعالى فرجه الشريف.