مدرسة حافظات القرآن الكريم تحتفل بولادة الرسول الأكرم وحفيده الإمام الصادق صلوات الله عليهما

أقامت حوزة كربلاء النسوية ـ مدرسة حافظات القرآن الكريم ـ صبييحة يوم السبت السابع عشر من شهر ربيع الأول 1438 هجرية حفلا بهيجاً بمناسبة حلول ذكرى الولادتين الطاهرتين لرسول الله الأكرم محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله ولحفيده العظيم الإمام جعفر بن محمد الصادق عليهما السلام بحضور كوكبة من فاضلات الحوزة ومدرساتها وطالباتها.

الحفل استهل بتلاوة قرآنية مباركة، ومن ثم قراءة زيارتي النبي الاكرم والإمام الصادق صلوات الله عليهما وآلهما، بعد ذلك ارتقت المنبر إحدى خطيبات المنبر المبارك متحدثةً حول المناسبتين المباركتين والسيرتين النيرتين والعبر والدروس المتوخاة منها لاسيما العطاء الغر العظيم الذي صدر منهما صلوات الله عليهما.

كما وتوقفت عند مسألة ظلم الامة لهما وعدم الاستفادة الكاملة من وجوديهما كما سائر الأئمة الاطهار والمصلحين العظام، فرغم انهما هبة الله ومنّته للإنسانية الا ان من منَّ الله عليه لم يعرف قدر هذه المنّة ويستفيد منها كما يجب.

كذلك تضمن الحفل إلقاء عدد من قصائد المديح بحق صاحبي المناسبة السعيدة، وإجراء مسابقة عقائدية ومن ثم تقديم الهداية على المشاركات والحاضرات في الحفل.