بعثة سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة تحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف

بمناسبة حلول الذكرى السعيدة المباركة لمولد سيد الكونين والثقلين مولانا رسول الله محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله وحفيده العظيم الإمام جعفر بن محمد الصادق عليهما السلام في السابع عشر من شهر ربيع الأول 1438 هجرية وبحضور جمع من العلماء والفضلاء والخطباء وطلبة العلوم الدينية من مدرستي العلامة الشيخ احمد بن فهد الحلي رحمه الله والشيخ المفيد رحمه الله ووفد من مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة وجمع من المؤمنين أقامت بعثة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في مدينة كربلاء المقدسة بمقرها في حوزة كربلاء المقدسة ـ مدرسة سيد الشهداء عليه السلام ـ حفلاً بهيجاً.

الحفل استهل في تمام الساعة العاشرة صباحاً بتلاوة قرآنية مباركة بصوت المقرئ الشاب محمد رضا الصراف من ثم قدم فقرات الحفل فضيلة الخطيب الشيخ احسان الحكيمي ملقياً كلمة افتتاحية بالمناسبة ومن ثم كلمة سماحة آية الله الشيخ عبد الكريم الحائري حول عظمة المناسبة وشرفيتها حيث بين وفق الروايات الشريفة ابتداء خلق النبي الأعظم صلى الله عليه وآله في عالم الخلق الأول والى ظهوره في عالم الدنيا، وكذا تحدث حول أخلاقه الكريمة وصفاته النبيلة بحيث وصف بأنه سيد الخلق من الأولين والآخرين.

بعد ذلك شنف أسماع المحتفلين المنشد الحسيني عبد الرحمن النصيري بقصائد المديح بحق صاحب المناسبة العظيمة صلوات الله عليه واله.