مجلس عزاء سيد الأنبياء والمرسلين في مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله بدمشق

بمناسبة حلول ذكرى شهادة سيد الأنبياء والمرسلين محمد بن عبد الله صلى الله عليه واله أُقيم في مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في العاصمة السورية دمشق ـ منطقة السيدة زينب عليها السلام مجلس عزاء حضره العديد من الفضلاء وطلبة العلوم الدينية والمؤمنين وزوار عقيلة الطالبيين السيدة الجليلة زينب الكبرى عليها السلام.

المجلس أقيم بتاريخ الثلاثاء الثامن والعشرين من شهر صفر الأحزان 1438 هجرية، وقد استهل بتلاوة قرآنية مباركة ومن ثم ارتقى المنبر المبارك الخطيب الحسيني السيد رياض الحسين متحدثاً حول واقعة الشهادة المفجعة وأثرها على الأمة الإسلامية وتخلفها عن الحق المتمثل بأمير المؤمنين عليه السلام وأتباعها حزب المنقلبين على الأعقاب، مقررا أن كل الجرائم التي ارتكبت والتي ما زالت ترتكب هي بسبب الانحراف الأول المتمثل بالسقيفة المشؤمة، ومن تلك المصائب العظيمة ما جرى لأهل البيت عليهم السلام من حرق الدار الطاهرة وكذا ما جرى في كربلاء وشهادة الإمام الحسين عليه السلام.