بعثة الحج لسماحة المرجع الشيرازي دام ظله تستقبل بعثتي السيد الغريفي والصدر

وفضلاء من مدينة النجف الاشرف

بعثة الحج الدينية لسماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في المدينة المنورة واصلت نشاطاتها في استقبال الوفود والشخصيات وزيارة بعثات مراجع التقليد وإقامة المجالس والندوات والاجابة على الاستفتاءات الشرعية وارشاد حجاج بيت الله الحرام، ففي صباح يوم الأربعاء السادس والعشرين من شهر ذي القعدة الحرام 1434 هجرية استقبلت البعثة عدداً من أعضاء لجنة الاستفتاء في مكتب سماحة السيد المرجع في النجف الأشرف، ووفداً من بعثة المرجع الديني السيد الغريفي، ووفداً من بعثة المرجع الديني السيد حسين الصدر.

 كما أقيم المجلس الحسيني اليومي مرتقياً المنبر المبارك فيه الخطيب الملا إبراهيم المحرقة ـ احد خطباء المدينة المنورة ـ مشنفاً أسماع الحاضرين بنواعي حسينية ألهبت الصدور وأدمعت العيون بذكر مصاب أهل البيت عليهم السلام.

 هذا ويذكر ان البعثة الدينية تعد أقدم البعثات الدينية لمراجع التقليد حيث يعود تاريخ تأسيسها إلى الستينيات من القرن المنصرم على يد المرحوم الشهيد آية الله السيد حسن الشيرازي رحمه الله، وكان لها الدور الفاعل والمتميز في موسم الحج منذ ذلك العهد واستمرت بالعطاء تحت اشراف الإمام الراحل السيد محمد الشيرازي أعلى الله درجاته وهي اليوم تعمل تحت ظل آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله.

ودور البعثة ينقسم الى قسمين، جانب ديني يرتبط بجانب المُقلِد والمُقلَد عن طريق الاستفتاء والأجوبة والمسائل التي يواجهها الحاج والزائر، و والقسم الثاني هو الجانب الثقافي التربوي عن طريق المحاضرات للزائرين وللحجاج وتوزيع الكتب ونشر الاستفتآءات والصحف التى تُعنى بهذه الأمور الثقافية التربوية، والبعثة تدار مباشرة من قبل سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد حسين الشيرازي دام عزه فله الدور الفعال والضروري.

كذلك من ميزات هذه البعثة نشاطاتها الواسعة ويرتادها الحجيج من جميع بلدان وأقطار العالم وأيضا الارتباط والتواصل الإجتماعي بشكل واضح وجلي ومميز.