مكتب المرجع الشيرازي يستقبل وفدين من الزائرين القادمين من السعودية

 

استقبل مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله وفداً من الزائرين الكرام القادمين من مدينة القطيف وتمحور اللقاء حول التشخيص الدقيق لمسألة رؤية الهلال وكذا الحديث حول فلسفة الزيارة وآثارها الأُخروية والدنيوية على نحو تقوية الروابط الروحية مع المزور وما يبتنى على ذلك من الولاء بمستويات أعلى لرموز الإسلام وأركانه وبالتالي التمسك وبقوة بالإسلام الحنيف.

كما وزار المكتب وفد من الزائرين القادمين من السعودية، حيث جرى الحديث حول تثقيف الشباب الجامعي بالقضية العقائدية وكيفية ايصال المعلومة الى المخالفين ودراسة وضعية المقابل من الناحية النفسية لا سيما ويوجد بين المخالفين من هو معاند وبأعلى درجات العناد ولو أوردت له ألف دليل على أحقية مذهب أهل البيت عليهم السلام في مختلف الابواب العقائدية فلن يسلِّم بها أبداً.

هذا ومن آثار التبليغ العقائدي إذا كان بأسلوب علمي وفني رصين إهتداء الكثير من المخالفين الى مذهب أهل بيت العصمة والنبوة عليهم السلام ومثال على ذلك لو اننا نظرنا تاريخياً للعراق نجد وجود مذاهب وأديان مختلفة فيه كاليهودية مثلاً بل قبل ما يقارب مأتي سنة كان يوجد مراكز ومعاهد يهودية تخرج علماء دين يهود إلا إنه بجهود المبلغين المخلصين استطاعوا هداية الكثير من اليهود الى الدين الإسلامي الحنيف ومذهب أهل البيت عليهم السلام، والأمر ذاته جرى مع أتباع المذاهب الأخرى حيث استبصر الكثير منهم.

وخلاصة الأمر أنه يجب نشر وتبليغ العقيدة الصحيحة باسلوب حضاري دقيق ابعد ما يكون عن التعصب بلا دليل وبخاصة وان الأجواء مهيئة والإقبال على المذهب الحق كبير فالواجب اغتنام الفرصة فإن الفرص تمر مرور السحاب.