منظمة اللاعنف العالمية تستنكر تصريحات القرضاوي وتطالب بمحاكمته لتحريضه على الكراهية والقتل

تستنكر منظمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر) التصريحات اللا مسؤولة التي اطلقها الداعية المصري الاصل القطري الجنسية يوسف القرضاوي حديثاً، مطالبة بمحاكمته لتحريضه على الكراهية والقتل بشكل سافر وعلني يثير الاشمئزاز ضد ابناء الطائفة العلوية المسلمة.

وتؤكد المنظمة على ان تصريحات القرضاوي لا تقل خطورة او ضرر من جرائم القتل سيما ان الاوضاع في المنطقة تحتاج لتهدئة الصراع وليس للتصعيد والتحريض كما فعل الاخير، وترى ان القرضاوي بات شريكاً في سفك الدماء البريئة، ومروج للفتنة العمياء الرامية الى تمزيق نسيج الامة الاسلامية ومجتمعاتها، داعية في الوقت ذاته منظمة المؤتمر الاسلامي الى ادانة تلك تصريحات القرضاوي وتجريدة من صفته الدينية والشرعية.
 

منظمة اللاعنف العالمية (المسلم الحر) ـ واشنطن

www.freemuslim.org