حسينية سيد الشهداء عليه السلام في بيروت تقيم المجالس الحسينية إحياءً لذكرى عاشوراء

:. منذ حلول شهر محرم الحرام لهذا العام 1435 هجرية بما يتضمن من ذكرى فاجعة أليمة وهي واقعة الطف التاريخية وذكرى شهادة سبط الرسول الأعظم صلى الله عليه واله وولده وأصحابه الأبرار في العاشر منه، وامتثالا لتوجيهات سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله بضرورة إحياء الشعائر الحسينية أقامت حسينية سيد الشهداء عليه السلام في العاصمة اللبنانية «بيروت» مجلسها السنوي منذ الأول من المحرم ومن المقرر استمراره إلى يوم الثالث عشر منه، وبحضور أعداد غفيرة من المؤمنين متميزٍ بحضور شبابي كبير.

المجلس اليومي يستهل بتلاوة قرآنية معطرة، ومن ثم يرتقي المنبر المبارك الخطيب الحسيني فضيلة الشيخ عبد الحسن الاسدي وقد تحدث في مواضيع عدة فيما يخص الثقافة والفكر الحسيني وتفاصيل واقعة الطف التاريخية، وأبحاث تربوية مؤثرة في بناء شخصية الإنسان عقائدياً لاسيما فيما يخص واجب التولي والتبري من أعداء أهل البيت عليهم السلام  ورفضه لكل جبابرة الأرض على مر الزمان، وكذلك الحديث عن قيم الإسلام السامية التي جسّدها الإمام الحسين عليه السلام في كربلاء وعاشوراء البطولة والتضحية.

كما ويحيي عزاء اللطم الحزين الرادود الحسيني محمد معتمدي الكربلائي الملهب لمشاعر المعزين بقراءته الشجية الحزينة.

والجدير بالذكر أن هذا المجلس يعد الأول من نوعه في كل لبنان حيث يحيي فيه الموالون كافة الشعائر الحسينية المقدسة من اللطم والتطبير والتشابيه.