مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يستقبل وفداً من وزارة العدل ويواصل زياراته للمواكب الحسينية

:. استقبل مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة وفداً من وزارة العدل العراقية حاملاً تحيات وزير العدل الأستاذ حسن الشمري ورسالة إلى سماحة المرجع الشيرازي دام ظله ومسودة قانونين هما: «مشروع قانون القضاء الشرعي الجعفري العراقي، ومشروع قانون الأحوال الشخصية الجعفرية».

وقد بين الوفد الحاجة الملحة لإصدار مثل هكذا قوانين في العراق حالياً وقد أقر من قبل رئاسة الوزراء وشورى الدولة على ان يقر لاحقاً من قبل البرلمان.

بعد ذلك جرى الحديث حول القانون النافذ حالياً وانه مخالف في كثير من بنوده الشريعة المقدسة والمذهب الحق الذي يدين به الأغلب من الشعب العراقي، وقد أوضح المكتب أهمية أن تكون القوانين نابعة من الشريعة المقدسة وان هذه خطوة جيدة في سبيل العدل.

كذلك بين الوفد ان المشروعين قابلين للتعديل بعد ملاحظات مراجع التقليد أدام الله ظلهم.

 من جهة أخرى واصل المكتب زياراته التفقدية للمواكب والهيئات الحسينية الناشطة في المدينة المقدسة بمناسبة ذكرى شهادة الإمام الحسين عليه السلام.

وقد تحدث الوفد حول جملة توجيهات وإرشادات للعاملين في المواكب وفي مقدمتها مسألة الإخلاص في العمل قربة إلى الله تعالى، وأهمية المحافظة على الشعائر الحسينية وتعظيمها وتوريثها للأجيال القادمة لما لها من اثر فاعل في الحفاظ على جذوة الشعلة الحسينية الخالة منذ نهضته المباركة عام 61 هجرية والى يومنا الحالي.

كما وحث العاملين في الهيئات على العمل الثقافي إضافة إلى الأنشطة الخدمية فيكونوا بذلك دعاة لسيد الشهداء عليه السلام.

ومن الهيئات الحسينية المزورة:

هيئة شبل المرتضى، وموكب جمهور الحيدرية، هيئة شباب القاسم، موكب شباب كربلاء المقدسة، موكب عزاء طرف باب بغداد، موكب جمهور الفاطمية.

كذلك واصل المكتب نشاطاته في تعظيم الشعائر الحسينية حيث يعقد مجلس مختصر يومي بين صلاتي العشائين يلقي فيه سماحة آية الله الشيخ حسين الفدائي كلمات حول تفاصيل واقعة كربلاء التأريخية تحت عنوان: «يوميات كربلاء»