مدرسة العلامة ابن فهد الحلي رحمه الله تعقد سلسلة محاضرات «قراءة في الخصائص الحسينية»

بمناسبة العشر الأول من شهر محرم الحرام

:. بمناسبة حلول شهر الآلام والأحزان محرم الحرام لهذا العام 1435 للهجرة وذكرى شهادة ريحانة رسول الله صلى الله عليه وآله وسيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين عليه السلام وامتثالاً لتوجيهات المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله بضرورة نشر الفكر الحسيني وبيان معارف ومنزلة سيد الشهداء عليه السلام عقدت حوزة كربلاء المقدسة ـ مدرسة العلامة الشيخ أحمد بن فهد الحلي رحمه الله ـ سلسلة محاضرات لسماحة آية الله الشيخ عبد الكريم الحائري تحت عنوان «قراءة في الخصائص الحسينية».

تناول الباحث منذ اليوم الأول من المحرم عدة أبحاث منها فيما يخص الجانب العاطفي وفضيلة البكاء لما جرى لسيد الشهداء عليه السلام وأهل بيته وصحبه الأبرار، وكذا بحث حول فضل العترة الطاهرة ومنزلتها عند الله ورسوله صلى الله عليه وآله وبركات وجودهم وفيضهم وعطائهم سلام الله عليهم.

كذلك بحث ـ عبر الروايات الشريفة ـ منزلة الزائر والبركات التي يحصل عليها وفي مقدمتها انها موجبة لنيل شفاعة سيد الشهداء عليه السلام، وكذا بحث مسألة العلاقة بين الزائر والمزور مبيناً ومؤكداً إنه وفق الروايات الشريفة فإن الإمام الحسين عليه السلام يحب شيعته وزواره كما الزوار يحبوه بل أشد حبّاً، وهذا الأمر يرتب عدة آثار على المؤمنين الإلتفات إليها.

وكذا بحث مسألة الواجبات الملقاة على عاتق المؤمنين تجاه الإمام عليه السلام ووجوب امتثال أوامره وبذل قصارى الجهد في سبيله سلام الله عليه ورفع رايته واتخاذ منهجه القويم طريقاً لكل مؤمن في الحياة فبذلك يكسب الدنيا والآخرة.

كما وبحث مسألة الأخلاق الحميدة وأهمية اتصاف المؤمنين الحسينيين بها حيث كان سيد الشهداء عليه السلام متميزاً بأخلاقه المحمدية العظيمة ولو طالعنا الروايات الشريفة نجد البعث الحثيث من قبلها للمؤمنين على الاتصاف بالأخلاق العالية، وهي طريق لكسب الرضا الإلهي وكذا رضا أهل البيت سلام الله عليهم.

هذا ومن المقرر أن تستمر هذه المحاضرات إلى يوم العاشر من المحرم لهذا العام.