مكتب المرجع الشيرازي يشارك بمسيرة عزاء أهالي طويريج الكبرى في السابع من محرم

وسط حضور جماهيري حاشد

   

:. بمناسبة مرور سبعة أيام منذ حلول ذكرى واقعة الطف الأليمة المتمخضة عن شهادة ريحانة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسبطه الإمام الحسين عليه السلام  وأنصاره الأبرار رضوان الله عليهم في العاشر من شهر محرم الحرام 1432هـ، شهدت مدينة كربلاء المقدسة بتاريخ الجمعة السابع عشر من الشهر الجاري مسيرة عزاء أهالي طويريج  شارك فيها العديد من الشخصيات والوفود وفي مقدمتها وفد مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله وكذا جم غفير من أهالي مدينة الهندية «طويريج».

المسير العزائي انطلق بعد أداء صلاتي الظهرين من منطقة باب طويريج ـ المدخل الشرقي لكربلاء المقدسة ـ قاصداً العتبة العباسية المطّهرة عبر شارع الجمهورية وشارع باب قبلة العباس عليه السلام، ومن ثم عبر منطقة ما بين الحرمين الشريفين ليختم المسير عند المرقد المطهر لسيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام.

العزاء تميز فضلاً عن الحضور والمشاركة الواسعة بشعارات ناطقة بالولاء الحق لأهل بيت النبوة والرسالة والثبات على المبدأ المحمدي الحسيني الخلاق.