أساتذة وطلبة الحوزة العلمية في كربلاء المقدسة يزورون سماحة المرجع الشيرازي

 

قام بزيارة المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في بيته المكرم بمدينة قم المقدسة يوم الجمعة الموافق للثامن عشر من شهر جمادى الآخرة 1427 للهجرة جمع من أساتذة وطلاب الحوزة العلمية في مدينة كربلاء المقدسة.
وبعد أن رحّب بهم سماحته استهلّ الكلام بالآية الشريفة: «ثم جعلناكم خلائف في الأرض من بعدهم لننظر كيف تعملون» وأضاف قائلاً: أنتم العلماء والفضلاء والخطباء والمدرّسين وطلاب الحوزة العلمية لستم الرعيل الأول. فقبلكم بقرون جاء الكثير من أمثالكم وذهبوا، بدءاً من أصحاب المعصومين صلوات الله وسلامه عليهم كأبي ذر وسلمان وعمار وخباب وجابر بن عبد الله الأنصاري وعمرو بن حمق الخزاعي وميثم التمار ورُشيد وبُرير وحبيب بن مظاهر وأبي خالد الكابلي وأبي حمزة الثمالي وزرارة ومحمدبن مسلم ومحمدبن أبي عُمير إلى آخر الذين رأوا المعصومين عليهم السلام ونقلوا أحاديثهم وحملوا عنهم. ثم جاء بعدهم الشيخ المفيد والشريفان المرتضى والرضيّ والشيخ الطوسي وهكذا إلى المحقّق الحلّي والعلاّمة الحلّي وابن فهد الحلّي والشهيدين الأول والثاني والشهيد الثالث والشهيد الرابع، وبعدهم من العلماء الشهداء إلى السيد بحرالعلوم والوحيد البهبهاني والشيخ الأنصاري إلى صاحب الكفاية إلى السيد صاحب العروة، وأكثر من هؤلاء وأضعافهم جاءوا ورحلوا.

 

جدير بالذكر، أن فضيلة السيد حسين الشيرازي دام عزّه كانت له كلمة قيّمة بالوفد، ألقاها عليهم قبل لقائهم بسماحة السيد المرجع دام ظله.