سماحة الخطيب الشيخ مرتضى الشاهرودي يؤبّن رحيل آية الله السيد محمد رضا الشيرازي

   

:. استمر منذ صباح اليوم الاثنين الموافق للسابع والعشرين من شهر جمادى الأولى 1429 للهجرة توافد المراجع الأعلام والعلماء وفضلاء الحوزة العلمية والشخصيات من إيران والعراق وسورية ودول الخليج وعامة المؤمنين على بيت سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في مدينة قم المقدسة لتقديم التعازي لسماحته وللسادة الكرام من آل الشيرازي حفظهم الله تعالى بمناسبة رحيل العالم الرباني، والفقيه المجاهد آية الله السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي أعلى الله درجاته، كان منهم:

آية الله العظمى السيد صادق الروحاني دام ظله، وآية الله السيد علي الميلاني دامت بركاته.

وأقيم في بيت سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في اليوم نفسه قبل الزوال مجلس عزاء، وارتقى المنبر سماحة الخطيب الشيخ مرتضى الشاهرودي دامت بركاته، وتطرّق في حديثه إلى ذكر مقتطفات من سيرة السيد الفقيد أعلى الله درجاته، وختم حديثه بذكر مصاب مولاتنا وديعة الرسول فاطمة الزهراء صلوات الله عليها، ومصاب ثمرة فؤادها مولانا الإمام سيد الشهداء صلوات الله عليه.