شيعة رايتس ووتش تصدر تقريرها لشهر أيلول/ سبتمبر حول أبرز الانتهاكات بحق الشيعة

أصدرت منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية تقريرها لشهر ايلول/سبتمبر الماضي حول ابرز الانتهاكات الحقوقية التي لحقت بالأفراد والمجتمعات الشيعية المسلمة في بعض بلدان العالم.

وضم التقرير الذي جاء بأكثر من اثنى عشر صفحة عرضا شاملا لابرز العمليات الارهابية من هجمات مسلحة، وتفجيرات، الى جانب اعمال قمع نظامية وتنكيل سجلت بحق الشيعة في اربعة عشر دولة.

ولفت تقرير المنظمة الى عدم تمكن فرق المنظمة رصد الا بعض الانتهاكات المعلنة، بالتعاون مع بعض الافراد الناشطين في مجال حقوق الإنسان وبعض المنظمات المدنية، مؤكدة على ان الكثير من الدلالات الميدانية تشير الى وقوع انتهاكات تعذر تأكيدها بالقرائن والشهود.

وشمل التقرير الشهري الدول التالية: إيران والإمارات وباكستان والبحرين واليمن ولبنان ومصر والمغرب ونيجيريا والسودان وسوريا والسعودية والعراق وتركيا.

وفي ما يلي نص التقرير:

 

تقرير منظمة شيعة رايتس ووتش الشهري للانتهاكات الحقوقية بحق المسلمين الشيعة

تصدر منظمة شيعة رايتس ووتش تقريرها الشهري حول ابرز الانتهاكات الحقوقية التي ارتكبت بحق المسلمين الشيعة للفترة الممتدة من 25 آب/ اغسطس وحتى 25 ايلول/ سبتمبر.

ويستعرض التقرير العديد من العمليات الارهابية التي نفذتها الجماعات التكفيرية بحق أفراد من المسلمين الشيعة، الى جانب عمليات القمع والتنكيل الممارسة ضدهم من قبل بعض الأنظمة والحكومات الاستبدادية.

وتؤكد المنظمة على انها اعتمدت في هذا التقرير على مصادرها الخاصة وبعض والمصادر العامة، كالأفراد والجماعات الناشطة في مجال الحريات وحقوق الانسان المنتشرين في البلدان التي شهدت تلك الانتهاكات.

وتلفت المنظمة انها احجمت عن ذكر بعض الانتهاكات نظرا لغياب الدلائل والقرائن المؤكدة، على الرغم من تيقنها بوقوع تلك الانتهاكات في بعض البلدان.

الدول حسب ترتيب الحروف الابجدية:

 

إيران:

* 1/9 اقدمت السلطات الامنية في مدينة شيراز على اغلاق مكتب اية الله العظمى السيد (صادق الحسيني الشيرازي)، في خطوة اثارت الكثير من علامات الاستفهام حول سلسلة الاجراءات الاخيرة التي يرتكبها النظام بحق مكاتب المراجع الدينية، وذكر شهود عيان في مدينة شيراز ان عددا من رجال الامن قاموا بإغلاق مكتب المرجعية الشيرازية في تلك المدينة دون مسوغ شرعي او قانوني او سابق انذار، يذكر ان السلطات سبق لها وان قامت بإغلاق عدد من مكاتب المرجعيات الدينية أيضاً، منها مكاتب السيد كاظم شريعتمداري والسيد حسن قمي، والسيد محمد الروحاني، والسيد محمد الشيرازي، والسيد احمد الخونساري، والشيخ محمد طاهر الخاقاني، والشيخ حسن علي منتظري، واخيرا إغلاق مكتب سماحة آية الله السيد محمد علي الشيرازي في مدينة مشهد.

* 4/9 كشفت مصادر إعلامية عن حظر السلطات اقامة بعض الشعائر الحسينية، محذرة جميع الجهات والافراد من التبعات القانونية لمخالفة أوامرها.

وذكر مندوبوا المنظمة ان الجهات الأمنية قامت باستحصال تعهدات من المواطنين والاطراف الشعبية تنص بعدم اقامة بعض المناسبات الدينية التي تقام في كل عام.

سحبت السلطات الايرانية جواز سفر حجة الاسلام والمسلمين استاذ الحوزة العلمية في كربلاء المقدسة الشيخ جعفر رفعتي و منعته من السفر وذلك لمحاضراته الدينية في تشريح وتبيين تاريخ دولة امير المؤمنين عليه السلام مما يتعارض والمنهج الايراني لإدارة البلاد.

منعت السلطات الإيرانية فضيلة الشيخ محمود پرهيزكار مدير دار العلوم اللبنانية من السفر وسحبت جواز سفره بعد اتهامه بالتعاون مع قناة الإمام الحسين عليه السلام العالمية لاهتمامها بالعقائد وفق مذهب اهل البيت عليهم السلام حسب تعبير عضو بارز في وزارة الاطلاعات (الاستخبارات).

 

الامارات:

* 23/9 اعتقال ناشط بحريني: اعتقلت الاجهزة الأمنية الناشط والكاتب البحريني (نادر المتروك) مع عائلته لدى وصوله مطار دبي الدولي، وأفادت مصادر مطلعة بان السلطات تريد تسليمه الى النظام البحريني، يذكر ان المتروك كاتب إعلامي معروف يقدم برنامج "الخليج اليوم" على قناة نبأ السعودية المعارضة، وهو أحد الكوادر التعليمية الذين شملهم الفصل التعسفي من قبل وزارة التربية والتعليم على خلفية نشاطه الإعلامي.

 

باكستان:

* 7/9 استشهد العلامة (علي أكبر کميلي) وأحد حراسه خلال اعتداء نفذه إرهابيون على سيارته في مدينة(عزیز اباد) بكراتشي الباكستانية، ویعتبر الشهيد من الزعماء البارزین للمسلمين الشيعة في باكستان، فيما اكدت مصادر رسمية ان دوافع طائفية ومذهبية وراء هذه العملية الإرهابية.

* 9/9 أعلنت مصادر حكومية أن مسلحين قتلوا 3 أشخاص داخل مسجد للأقلية الشيعية بمدينة (سرجودا)، وأوضحت أن مسلحين على متن دراجات نارية اقتحموا المسجد، وأطلقوا النار على الأشخاص الثلاثة، ورجح المصدر ان المغدورين قد تلقوا تهديد سابق من جماعة (فرسان الصحابة) الإرهابية التي تخطط لطرد الشيعة من باكستان.

* 14/9 ذكر شهود إن مسلحين اغتالوا السيد (محسن رضا جعفري) البالغ من العمر (70 عاماً) خارج منزله في بلدة (لطيف آباد) عندما كان يسقى حديقة منزله وإن المسلحين كانوا يستقلون دراجة نارية وأطلقوا النار عليه ولاذوا بالفرار، يذكر ان المغدور، رئيس ما يعرف بـ(أنجومان غولداستا اكبر) وهي المسيرة المشهورة في اليوم التاسع من المحرم في كل عام.

* 13/9 أكد مصدر حكومي، إن ثلاثة أشخاص من المسلمين الشيعة،على الأقل، استشهدوا وأصيب نحو 16 آخرين بجروح، في هجوم بقنبلة في جنوب غرب باكستان، من قبل التنظيمات الارهابية المتطرفة.

* 20/9 قامت عناصر ما يسمى (جماعة عسكر) الإرهابية المتطرفة الموالية لتنظيم (طالبان) الإرهابي، بالهجوم على مسجد للمسلمين الشيعة في مدينة (راوالبندي)، حيث فتح مجموعة النار على المسجد عندما كان يقرأ القرآن، ما أسفر عن سقوط عددا من الشهداء والجرحى.

 

البحرين:

* 26/8 أصدرت محاكم النظام، حكمين من محكمة الاستئناف بتأييد سجن 9 مواطنين من المسلمين الشيعة، في قضايا ذات خلفية سياسية لمدة 10 سنوات لكل منهم، بما مجموعه 90 سنة في كل الأحكام.

* 28/8 افاد نشطاء بإمكانية تعرض قرابة 600 معتقل، من المواطنين الشيعة، للخطر لأسباب سياسية وانتقامية في سجن (الحوض الجاف)، سيء الصيت، والذي تقوم إدارته بالتعرض للمعتقلين والتنكيل بهم وحرمانهم من حقوقهم الإنسانية والقانونية، والإصرار على انتهاك حقوقهم وتجاوزها دون رادع، بعد تعرضهم للضرب والاهانات والتنكيل والمداهمات في زنازينهم، والتفتيش الشخصي المهين، إضافة الى تلقيهم التهديدات المستمرة في محاولة لثنيهم عن مواصلة إضرابهم عن الطعام كنوع من الاحتجاج السلمي على الظلم الواقع عليهم.

* 29/8 اقدمت قوات امنية تابعة للنظم على منع تجمعا جماهيريا سلميا للمعارضة، واكد نشطاء بقيام وزارة الداخلية بمنع التجمع ضمن سياستها القمعية في تكميم الأفواه ومحاصرة حرية الرأي والتعبير.

* 30/8 طالبت منظمة العفو الدولية السلطات، بالإفراج الفوري عن الناشط الحقوقي البارز (عبد الهادي الخواجة) والذي بدأ إضرابا في السجن منذ 25 أغسطس 2014، محذرة من أن حالته الصحية قد تتدهور بشكل مفاجئ، كما دعت المنظمة السلطات بإجراء تحقيق محايد في مزاعم التعذيب وسوء المعاملة التي يتعرض لها السجناء الشيعة، ونشر النتائج وتقديم المتورطين فيها إلى العدالة.

* 2/9 كشفت مصادر مطلعة عن قيام سلطات النظام بمصادرة مسجد جديد للمسلمين الشيعة، في سياق حملتها الطائفية التي تستهدف الأغلبية الشيعية، وذكر نشطاء، ان وزارة الثقافة التابعة للنظام قامت بإضافة مسجد (الخميس) الى سجلاتها وإدارتها متجاهلة تاريخ المسجد وحقوق المواطنين الشيعة فيه.

* 5/9 اعتقلت الأجهزة الأمنية التابعة للنظام الشيخ (محمد المنسي) في مطار البحرين الدولي وإحالته إلى مركز شرطة دوار 17 في مدينة حمد، ولم تخلي سبيله الا بعد أن أجبرته على التوقيع على إفادة تبلّغه فيها بقرار وزارة العدل بشأن منعه من الخطابة مجددا.

* 7/9 أكدت المتحدثة باسم مفوضية حقوق الإنسان بالأمم المتحدة رافينا شامدساني أن المفوضية قررت بشكل علني، على عكس المرات السابقة، أن الوضع الحقوقي في المملكة يتدهور ويسوء بشكل كبير ولافت ويجب اتخاذ خطوات عملية فورية.

* 7/9 قامت ميليشيات مدنية مسلحة تابعة للنظام بمعاونة القوات الامنية باعتقال أكثر من 20 مواطناً من المسلمين الشيعة من مختلف المناطق بعد مداهمة منازلهم واقتحامها بصورة مروعة، يذكر ان بين المعتقلين مصورين ورياضيين.

إذ اعتقلت قوات النظام 8 مواطنين من منزل في منطقة (المقشع) إلى جانب 6 آخرين في منطقة (كرباباد) و6 من منطقة (الدراز) إلى جانب اعتقالات في مناطق (بني جمرة، السنابس، النعيم، الماحوز، سترة، مقابة، نويدرات، القرية).

* 8/9 اكدت عائلة المعتقل (حسين هلال الزاكي) إن الأخبار مازالت منقطعة عن ابنها منذ اعتقاله في كمين بالقرب من منزله الواقع في منطقة (مقابة) بتاريخ الرابع من سبتمبر 2014 من قبل قوات مدنية، مع العلم بأن القوات الأمنية كانت قبل يوم من اعتقاله قد اقتحمت منزله وتم تفتيش المنزل ومحتوياته بدقة بالغة بواسطة مقنعين بلباس مدني لا يقل عددهم عن 12 عنصرا.

* 9/9 أكد النائب المسقطة عضويته (أسامة مهنا) إن السلطات الأمنية في مطار البحرين صادرت جوازات السفر الخاصة له ولعائلته بعد عودتهم من الخارج، مشيراً إلى أن قرار سحب الجوازات صادر من وزارة الداخلية، يذكر ان مهنا قدم مداخلة في جلسة مجلس النواب تحدث فيها عن إساءة معاملة السجناء، من المسلمين الشيعة، في سجن (جو المركزي)، سيء الصيت.

* 10/9 حاصرت قوات النظام في البحرين منطقة (العكر) جنوب العاصمة المنامة، فيما شنت حملة مداهمات لمنازل المواطنين الشيعة، بصورة استفزازية، ارعبت الأطفال والنساء، وسط حضور كثيف مدجج بالسلاح للقوات الأمنية والميليشيات المدنية، وجرى خلالها مداهمة أكثر من 20 منزلاً في المنطقة، واسفرت عن اضرار مادية لعدد من المنازل والحسينات، ومن دون معرفة الأسباب الموجبة لذلك.

* 10/9 أعلن 14 معتقلا عن استمرار إضرابهم عن الطعام بسجن جو المركزي، سيء الصيت، حتى تحقيق مطالبهم، والتي لخصوها في طلب الافراج الفوري لعدم قانونية اعتقالهم، والاسراع في الاجراءات القانونية المتعلقة بملابسات الاعتقال والتحقيق والمحاكمات، فيما طالب أهالي المعتقلين بكشف مصير ابنائهم والاستجابة لمطالبهم المشروعة، محملين وزارة الداخلية مسؤولية اي تداعيات قد تطرأ على حالة المضربين الصحية والنفسية.

* 15/9 حملة مداهمات واعتقالات: شنت قوات تابعة للنظام حملة مداهمات في مناطق (الدراز، باربار، بني جمرة)، داهمت خلالها أكثر من 10 منازل، فيما كانت حصيلة هذه المداهمات اعتقال شابين من منطقتي (الدراز وباربار)، كما شنت قوات النظام حملة مداهمات أخرى في جزيرة (سترة) جنوب العاصمة، كانت حصيلتها اعتقال شابين، اعقبهما اعتقال ثالث من ذات المنطقة خلال مداهمة عيادة صحية في منطقة (الزنج).

فيما اعتقل مواطن من منطقة (بني جمرة) من إدارة المرور، إلى جانب اعتقال أخ الشهيد المقتول برصاص النظام(عبدالرضا بوحميد) في مبنى إدارة الجوازاتـ وبلغت حصيلة المداهمات أكثر من 13 مداهمة غير قانونية للمنازل إلى جانب 7 معتقلين على الأقل.

* 20/9 قوات الامن التابعة للنظام بعملية مداهمة لمنازل المواطنين الشيعة في منطقة السنابس، واعتقلت خلالها اربعة شبان، حسبما أفاد نشطاء.

* 20/9 ايدت محكمة تابعة للنظام، أحكام السجن الصادرة بحق تسعة مواطنين من المسلمين الشيعة بينهم مصور صحافي وناشط الكتروني أدينوا بتهم الترويج لتغيير نظام الحكم في المملكة الخليجية عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، للخروج في تظاهرات، وطالب المحامين خلال جلسات المحاكمة ببراءة المتهمين معتبرين انه لا يوجد دليل ملموس لها سوى الاعترافات التي انتزعت بالتعذيب.

* 21/9 أيدت محاكم النظام الاستئنافية التابعة للنظام حكماً بالسجن 7 سنوات ضد 4 مواطنين من منطقة (الدير) على خلفية سياسية، ويعاني أحد المواطنين المتهمين في القضية من حرمانه من العلاج اللازم والرعاية الصحية، إذ يعاني من آلام حادة في الرأس وهبوط مستمر في نسبة السكر المصحوب بالإغماء، وقد تعرض للإغماء أكثر من مرة في المعتقل.

* 21/9 قامت قوات امنية تابعة للنظام بسلسلة مداهمات في جزيرة (سترة) جنوب العاصمة، جرى خلالها اعتقال عدد من المواطنين الشيعة، كان من بينهم لاعب المنتخب الوطني البحريني لكرة القدم(جعفر طوق)، وأدت المداهمات الأمنية الى انتهاك حرمة منازل المواطنين وتكسير أبوابها، بعد ان قامت هذه القوات بتسلق جدرانها واعتلاء أسطحها، خلال حملة مداهمات وصفها الأهالي بالإرهابية.

 

اليمن:

* 9/9 قال شهود عيان إن المعتصمين تعرضوا لإطلاق نار من قبل حراس مقر مجلس الوزراء،المؤلف من عناصر من الجيش والشرطة، إضافة الى اطلاق القنابل المسيلة للدموع تجاههم، ونشرت صورا على مواقع التواصل الاجتماعي،لأربعة شهداء من المسلمين الشيعة، وعشرات الجرحى من المعتصمين السلميين امام المقر.

* 19/9 أفادت مصادر مطلعة، أن قرابة العشرات سقطوا بين شهيد وجريح، في المواجهات المستمرة بين المسلمين الشيعة والحركات السلفية المدعومة من أحزاب نافذه في الحكومة.

 

لبنان:

* 2/9 ذبح الرقيب (علي السيد) على يد متطرفين ينتمون الى ما يسمى تنظيم (الدولة الإسلامية/ داعش) كونه من المسلمين الشيعة، وبحسب معلومات موثوقة، فان اثنين من المشاركين في جريمة قتل الرقيب لبنانيان، بينهما الملثم الذي ذبحه بالسكين، وتشير مصادر أمنية إلى أن الذباحين من منطقة الشمال، وسبق لهما أن التحقا بتنظيم داعش، ويشاركان بالقتال في صفوفه.

* 21/9 انفجار سيارة مفخخة: انفجرت سيارة مفخخة في منطقة تقع بين الخريبة وحام، ضمن سلسلة الجبال الشرقية، دون وقوع اصابات بالأرواح حسب مصادر مطلعة.

 

مصر:

* 4/9 تكفيريو مصر يكفرون المسلمين الشيعة: كشفت ما تسمى (الدعوة السلفية في مصر)عن حقدها الدفين تجاه المسلمين من أتباع مذهب أهل البيت (عليهم السلام)، بعد ان كفرت الحركة في بيان نشرته على موقعها بعنوان (مقال سلفي)، من سمتهم (الشيعة والخوارج)، واعتبرت الجهاد ضد تلك الطوائف واجب شرعي، وصف البيان المسلمين الشيعة بأنهم أخبث الطوائف وأشدها خطرًا على الإسلام، لأنهم مثل خوارج هذا العصر.

* 21/9 أصدر المسلمون الشيعة بيانًا أكدوا فيه، استنكارهم، لاستدعاء جهات أمنية عددًا من قياداتهم المعروفين في الصعيد، وأشار البيان "إن ما تقوم به أجهزة الأمن المصرية من استدعائها لعدد من الشيعة، دون أسباب تذكر، هو إعادة إنتاج للعصر السابق، سواء الإخواني، الذي انتهى بمقتل الشيخ حسن شحاتة، أو عهد المخلوع مبارك، الذي كان يتسم باعتقال الشيعة ظلمًا وعدوانًا"، وشدد البيان على أن هناك مؤامرات سلفية وهابية تحاك للشيعة، بالتعاون مع بعض رجال الأمن القريبين منهم، من أجل التضييق على المسلمين الشيعة.

 

المغرب:

* 8/9 أكد ناشطون اجتماعيون تعرض المسلمين الشيعة للمضايقات جراء تنامي التحريض الطائفي الذي ترتكبه الجماعات المدعومة من الخارج كالحركات الوهابية والسلفية، حيث تشن عددا من الفضائيات ووسائل الاعلام حملات منظمة تهدف الى الكراهية والتمييز ومعاداة المسلمين الشيعة.

وكان التقرير السنوي لوزارة الخارجية الأميركية حول الحريات الدينية اشار الى ان عدد الشيعة في المغرب يقدر بنحو 10 آلاف مسلم، منتقداً غياب مساجد خاصة بهذه الطائفة في البلاد.

 

نيجيريا:

* 13/9 اتهمت (الحركة الإسلامية الشيعية)،الجيش الحكومي بـالتخطيط "لزرع قنابل، ومن ثم إلقاء اللوم في أعمال العنف على أعضائها".

وقال (عبد الله دانلادي) احد الرموز الشيعية في تلك الدولة، ان "الجيش يضرم النيران في بعض الأماكن، ويزرع بعض القنابل، لتنفجر، ويدعون أن الحركة الإسلامية هي التي تفعل ذلك"، واعتبر أن "المؤامرة لتلفيق اتهامات لجماعتهم يحركها إحباط السلطات من أن الشيعة لم يسعوا للانتقام لمقتل 33 من أعضاء الجماعة مؤخرا، بينهم ثلاثة من أبناء زعيمها رجل الدين (إبراهيم زكزاكي)، خلال مسيرة مؤيدة لفلسطين في بلدة زاريا شمال غرب"، وأضاف،"نحن نفهم أن الحكومة تريد استفزازنا وجرنا إلى العنف، وعندما رأوا أننا لم نفعل ذلك، وأننا أوضحنا بالفعل أنه ليس لدينا مثل هذه النية، لأننا قد تركنا كل شيء بيد الله.

 

السودان:

* 6/9 أكد عدد من مندوبي منظمة (شيعة رايتس وتش) تعرض العديد من المواطنين الشيعة لمضايقات وانتهاكات مستمرة بسبب خلفيتهم المذهبية، في بادرة خطيرة قد تمهد الى حملة استهدافات منظمة تقف ورائها بعض الجماعات المتطرفة، ونقلت المنظمة عن بعض المصادر تعرض أحد المواطنين، من المسلمين الشيعة، الى اعتداءات بالضرب والإهانة في أحد المساجد وسط الخرطوم كونه شيعي المذهب، مما اشاع حالة من الهلع والخوف لدى عموم الشيعة بعد انتشار هذا الخبر، يذكر ان احصائيات غير رسمية اشارت الى وجود اكثر من 12 الف مواطن شيعي يعيشون في السودان، وانهم باتوا اليوم محاطين بخطر التطرف الديني وتهديدات جماعات العنف، وسط حملة تدعو الى الكراهية.

* 6/9 أعلن رئيس مجمع الفقه الإسلامي (عصام أحمد البشير) من على منبر مسجد النور بكافوري، وبشكل سافر، عن إطلاق حملة تستهدف المسلمين الشيعة في كافة المجالات الاجتماعية ومنع اي كتاب يمت بصلة الى الفكر الشيعي، فضلا عن تعهده بالضغط على الجهات الحكومية لإصدار قانون يجرم الشيعة.

 

سوريا:

* 1/9 استهداف نبل والزهراء ما زال مستمر: ذكرت مصادر ميدانية مطلعة، وقوع عدد من الضحايا المدنيين، من المسلمين الشيعة، بين شهيد وجريح إثر قصف الجماعات التكفيرية لمدينتي (نبل والزهراء) بصواريخ الكاتيوشا والهاون.

وتعاني المدينتان من حصار قاسي على مستمر منذ ثلاث سنوات، تفرضه عليها جماعات متطرفة، ما أسفر عن استشهاد العشرات من الاهالي سيما الاطفال والشيوخ بسبب النقص الحاد في الأغذية والأدوية، وتعرضت الأقلية الشيعية الى العديد من عمليات القتل والتنكيل والتمثيل بالجثث التي ترتكبها الجماعات الإرهابية، فضلا عن اخطاف العشرات من أفرادها دون معرفة مصيرهم.

 

السعودية:

* 10/9 اكدت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية الدولية، أن أحكام الإدانة التي أصدرتها السلطات بحق 7 متهمين، من المواطنين الشيعة، في قضايا تظاهر، بانها "معيبة" و"غير عادلة"، وبمثابة "قشرة قانونية تستر قمع الدولة للمطالب الشعبية".

وأشارت إلى ان "الأحكام تعكس انتهاكات صارخة لسلامة الإجراءات، وتشمل اتهامات فضفاضة الصياغة لا تقابل أية جريمة معترف بها، والحرمان من التواصل مع المحامين عند الاعتقال وأثناء فترات الاحتجاز الطويلة قبل المحاكمة، مما جعل من إعداد القضايا للمحاكمة مهمة شبه مستحيلة".

* 13/9 الحملة على الإرهاب أداة لتصفية المعارضين والناشطين: عرضت منظمات حقوق الانسان العربية والدولية جملة من الانتهاكات الواسعة، التي تمارسها السلطات بحق الناشطين من المواطنين الشيعة، في مقر الأمم المتحدة في جنيف، منهاالاعتقالات التعسفية للمعارضين وتشمل رموز الأقليات والمدافعين عن حقوق الانسان،وحبس بلا محاكمة وحرمان المسجونين من حق الدفاع عن أنفسهم، وخلصت الى ان سلطات النظام تأخذ من الحملة على الإرهاب أداة لتصفية حساباتها مع المعارضين والناشطين.

* 15/9 اصدرت محكمة تابعة للنظام، حكما بالسجن لمدة 15 عاما، على الناشط الشيعي المعتقل(عبدالله المزرع)، إضافة الى غرامة مالية قدرها 100 ألف ريال.

* 18/9 أكد العشرات من متابعي مجموعة قنوات الإمام الحسين (عليه السلام) الفضائية، على عدم تمكنهم من مشاهدة موقع المجموعة على الشبكة العنكبوتية مؤخرا، مرجحين حجبها عن الانترنت، فيما اظهرت الصور الملتقطة للموقع الالكتروني الخاص بالمجموعة تعذر فتحه امام المتابعين، في خطوة يعود سببها الى قيام السلطات بحجب الموقع، في انتهاك صريح لحرية الاعلام.

* 20/9 الحجاج الشيعة يشكون مضايقات الامن: ابدى العديد من الحجاج، من المسلمين الشيعة الوافدين على الديار المقدسة لإقامة مناسك الحج لهذا العام استيائهم الشديد مما وصفوه بممارسات عنصرية وطائفية يرتكبها العاملون في المطارات التابعة للسلطات المستقبلة لوفود الحجيج.

وذكر عددا من الحجاج الشيعة، ان رجال الامن قاموا بإجراءات استفزازية ضدهم، بحجة التفتيش والدواعي الامنية، فيما قام اخرون بتلفظ عبارات طائفية مسيئة الى المسلمين الشيعة، وبالأخص تجاه رجال الدين الشيعة وطلبة العلوم الدينية من المعممين، بهدف التنكيل والتعبير عن العداء الشديد والكراهية ضد اتباع مدرسة اهل البيت عليهم السلام.

* 22/9 السلطات تعتقل طفل شيعي: أوقفت قوات أمنية تابعة للنظام على جسر الملك فهد الرابط بين البحرين والسعودية الطفل (مرتجى بن عبد الله آل قريريص)، وهو من أبناء بلدة العوامية التابعة لمحافظة القطيف لأسباب مجهولة وفق إفادة عائلة الطفل، واقتادوه الى جهة غير معلومة.

* 23/9 افتى أحد مشايخ الفتنة المدعو (عبدالعزيز الطريفي) بما وصفه بالجهاد ضد الحوثيين من المسلمين الشيعة في اليمن باعتباره واجبا، واكد الطريفي في تغريدة على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ان "جهاد الحوثيين واجب واجتماع أهل اليمن على ذلك فرض، ومن وقف في صفهم أخذ حكمهم ولو علق المصحف في عنقه"، وتضم السعودية الكثير من هذه النماذج المتطرفة، واللذين أثاروا الكثير من الفتن بين المسلمين بفتاويهم الباطلة بقتال المسلمين فيما بينهم في العراق وسوريا، وهم تحت رعاية السلطات الكاملة.

امتنعت سفارتي السعودية في امريكا وكندا من اصدار تأشيرة الحج لعدد كبير من المقيمين الشيعة الذين يحملون الإقامة الرسمية في هذين البلدين وبعد متابعات كثيرة أرجعت الجوازات الى الحملات الشيعية في وقت متاخر مما ادى الى الاضرار بالحملات التي الغت سفرها بعد ان تكبدت بخسائر مادية من قبل شركات الطيران. في الوقت الذي سهلت السفارات السعودين في هذين البلدين عملية اصدار تاشيرات الحج للطوائف الاخرى وانتهت من الاصدار في شهر شوال المنصرم.

كما عرقلت العمل في اصدار التأشيرات للحجاج الشيعة من اصحاب الجنسيات الامريكية والكندية في كل من كاليفورنيا ونيويورك مما ادى الى اضرار مادية بالغة بالحملات الشيعية، بالاضافة الى الاضرار النفسية لحجاج بيت الله الحرام من الشيعة.

 

العراق:

* 26/8 انفجرت سيارة مفخخة كانت مركونة على جانب الطريق في منطقة الكرادة وسط بغداد، فيما انفجرت سيارة ثانية كانت مركونة على جانب الطريق في منطقة بغداد الجديدة قرب السينما البيضاء شرقي العاصمة، ما أسفر عن سقوط شهداء وجرحى بالعشرات من المسلمين الشيعة.

* 30/8 أفاد مصدر أمني مطلع، بأن انتحاري يقود سيارة ملغومة فجر نفسه في منطقة (اليوسفية) جنوب بغداد مما أدى إلى استشهاد وإصابة عشرة أشخاص من المسلمين الشيعة.

* 6/9 تمكنت فرق الإنقاذ، التابعة للدفاع المدني، من انتشال العشرات من جثث ضحايا قاعدة (سبايكر) العسكرية، الذين استشهدوا على يد تنظيم داعش الارهابي بعد قتلهم في مجزرة كبيرة عرفت على مستوى واسع.

* 6/9 قال نائب عن محافظة ديالى، إن جماعة داعش الإرهابية قطعت مياه الشرب عن أهالي قضاء بلدروز (ذات الغالبية الشيعية) والتي تبعد 30 كم شرق بعقوبة مركز المحافظة، والقرى الشيعية المحيطة به منذ أسابيع، من خلال إغلاق تدفق المياه إلى قناة (الروز) الإروائية القادمة من سد الصدور، محذرا من نزوح قسري لأكثر من 130 ألف مواطن من أهالي بلدروز فيما لو استمرت الأزمة دون حلول عاجلة.

* 9/9 افاد مصدر أمني مطلع، بأن مدنيا استشهد واصيب اربعة اخرون من المسلمين الشيعة، بانفجار عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب الطريق في منطقة الحي العسكري وسط قضاء الطوز.

* 10/9 انفجار سيارتين مفخختين شرقي العاصمة،احداها، عند مدخل منطقة بغداد الجديدة والاخرى قرب مطعم شعبي بالمنطقة ذاتها، ما أسفر عن سقوط العشرات من المدنيين الشيعة بين شهيد وجريح، إضافة الى الاضرار المادية الجسيمة.

* 11/9 أكد مصدر حكومي، انفجار سيارة مفخخة في شارع ميثم التمار وسط محافظة كربلاء المقدسة، أدت الى سقوط مدنيين من المسلمين الشيعة بين شهيد وجريح، فيما انفجرت سيارة أخرى كانت مركونة على جانب الطريق وسط محافظة الديوانية، ما أسفر أيضاعن سقوط عدد من الشهداء والجرحى بين المدنيين الشيعة.

* 13/9 قامت عناصر داعش بنسف أكثر من 12 منزلا يعود ملكيته الى المسلمين الشيعة في قرية (بشير) التي يقطنها الشيعية والتابعة لناحية تازة جنوبي كركوك، يذكر ان تنظيم داعش الإرهابي احتل القرية، في وقت سابق، وتضم 1050 منزلا و2500 عائلة، وقام بقتل العشرات، بينهم أطفال وكبار السن، إضافة الى سبي النساء وحرق المحاصيل الزراعية ومصادرة الممتلكات، في إبادة جماعية استهدفت المسلمين الشيعة.

* 19/9 استشهد وأصيب 24 شخصاً،من المسلمين الشيعة، أثر تفجير سيارة مفخخة في تقاطع (سبع قصور) بمنطقة (الكرادة) وسط العاصمة، فيما تسببت قوة الانفجاربأضرار مادية جسيمة بعدد من المباني القريبة.

* 19/9 استهدفت عملية إرهابية محيط ووسط منطقة الكاظمية المقدسة في العاصمة بغداد، واسفرت عن استشهاد واصابة العشرات من المسلمين الشيعة 68 بين شهيد وجريح في حصيلة أولية)، بعد ان سقطت عدد من قذائف الهاون في مناطق متفرقة بالقرب من العتبة الكاظمية المقدسة، فيما تزامن معها انفجار سيارة مفخخة مركونة في ساحة الجواد، ما أدى الى زيادة اعداد الضحايا من المدنيين والزائرين.

* 22/9 ذكر مصدر أمني مطلع، أن سيارة ملغومة انفجرت في ساحة صباح الخياط في حي أور (يقطنه الغالبية من السلمين الشيعة)،شرقي العاصمة ما أسفر عن استشهاد شخصين وإصابة ثمانية اخرين بجروح خطيرة.

* 25/9 أفاد مصدر رسمي، بأن حصيلة التفجير المزدوج بسيارتين مفخختين بالقرب من مستشفى المحمودية العام في قضاء المحمودية، جنوبي العاصمة، بلغت أكثر من 30 شهيد وجريح من المسلمين الشيعة.

* 24/9 استشهد 20 شخصا وجرح 70 آخرون، حالة الكثير منهم حرجة للغاية، من المسلمين الشيعة، نتيجة انفجار سيارة مفخخة، استهدفت المدنيين في سوق شعبي بمدينة (الصدر) ذات الغالبية الشيعية،والواقعة شرق العاصمة بغداد.

 

تركيا:

* 2/9 الاعتداء على مسجد للمسلمين الشيعة: هاجمت مجموعة مجهولة مسجد (الإمام علي) عليه السلام الذي لا يزال قيد الإنشاء في حي (بويوكجكمجة) وسط اسطنبول، مرددين هتافات "لا نريد مسجدا شيعيا".

يذكر أن الاعتداء على مسجد الإمام علي هو الثالث من نوعه خلال الأشهر الثلاثة الماضية، فضلا عن تلقي المسلمين الشيعة عدة تهديدات على المواقع الإليكترونية.

 

منظمة شيعة رايتس ووتش ـ واشنطن

http://shiarightswatch.org