مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يزور حملة العقيلة والخطيب الشاهرودي

قام وفد من مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة يتقدمه سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد مهدي الشيرازي دام ظله بزيارة إلى مقر حملة العقيلة عليها السلام لزيارة العتبات المقدسة والتي حضرت كربلاء المقدسة للتشرف بأداء مراسم زيارة عرفة المباركة.

وقد ألقى سماحته كلمة بالمناسبة تحدث عبرها حول الميزان الصحيح لمعرفة مراتب وقيمة الفرد في المجتمع ناقداً ما يجعله البعض كمعيار لذلك من كثيرة المال او المنصب الاجتماعي او السياسي أو جعل الشهرة مؤكداً أن الضابط الصحيح هو ما قرره أمير المؤمنين عليه السلام وهو من لا يرى للدنيا بنفسه قدرا، او هو كما قال الإمام عليه السلام: «كان لي فيما مضى أخ في الله وكان يعظّمه في عيني صغر الدنيا في عينه»، فدعا المؤمنين إلى أهمية تهذيب النفس والعمل الخالص لوجه الله تعالى ولأجل دار الخلد لا للدنيا الزائلة.

كما وقام وفد المكتب بزيارة الخطيب الحسيني فضيلة الشيخ مرتضى الشاهرودي حيث جرى الحديث حول دور علماء الدين والمتخصصين في الشأن الديني لاسيما الخطباء في توجيه المجتمع وإنقاذه من الانحرافات والموجات المنحرفة التي تعتريه بين الفينة والأخرى، فجرى استذكار لدور بعض العلماء كالإمام الشيرازي الراحل أعلى الله درجاته ووالده الميرزا مهدي الشيرازي قد سره والسيد عبد الهادي الشيرازي قدس سره.

ومن ثم استطرد الحديث إلى عوامل الإشعاع الفكري ومراكز الوعظ والإرشاد حيث جرى التأكيد على أهمية بناء المساجد والحسينية والمراكز الفكرية والمؤسسات.