سماحة المرجع الشيرازي دام ظله يلتقي جمعاً من المفكرين والمثقفين والإعلاميين من العراق وايران

في إطار اللقاءات والزيارات اليومية في بيت المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في مدينة قم المقدّسة، وخلال الأيام العشرة الأخيرة الماضية من شهر ذي القعدة الحرام 1435 للهجرة، قام بزيارة سماحة المرجع الشيرازي دام ظله العديد من العلماء والشخصيات والناشطين الدينيين والثقافيين والاجتماعيين والإعلاميين والمبلّغين، وكذلك مجاميع مختلفة من الشباب ومسؤولي وأعضاء الهيئات الدينية والمواكب الحسينية، ومجاميع عديدة من زوّار المرقد الطاهر لمولاتنا كريمة أهل البيت السيدة فاطمة المعصومة سلام الله عليها.

في هذه اللقاءات والزيارات قدّم الضيوف الكرام تقارير موجزة عن أهم فعالياتهم وبرامجهم.

كما تداولوا مع سماحة المرجع الشيرازي دام ظله، الحديث حول أوضاع أتباع أهل البيت صلوات الله عليهم وشيعتهم ومحبّيهم ومواليهم في الشرق الأوسط، وبالذات في العراق الجريح وما يتعرّضون له من مظالم ومجازر وحرمان من أبسط الحقوق الإنسانية فضلاً عن الحريّات كحرية التعبّد بالدين وممارسة شعائره المقدّسة.

هذا، واستمع الضيوف الكرام إلى وصايا سماحة المرجع الشيرازي دام ظله وإرشاداته القيّمة، حيث أشار سماحته إلى نماذج تاريخية من جرائم الطواغيت والظالمين بحقّ أتباع أهل البيت صلوات الله عليهم.

وشدّد سماحته على ضرورة تبيين وتعريف ثقافة ومبادئ الإسلام الحقيقي المتمثّل بإسلام المعصومين الأربعة عشر صلوات الله عليهم، للعالمين، ونشرها عالمياً عبر الاستفادة من كل الإمكانات الحديثة.

كما أكّد سماحة المرجع الشيرازي دام ظله على لزوم تحلّي شيعة أهل البيت صلوات الله عليهم وأتباعهم بثقافة التعايش مع بعض، والصبر والتحمّل تجاه المشاكل وفي الأزمات، مركّزاً سماحته على لزوم وحدة الصفّ الشيعي، ولم الشمل الشيعي، ووحدة كلمة الشيعة في كل مكان.

هذا، وكان من الذين زاروا سماحة المرجع الشيرازي دام ظله:

فضيلة الشيخ مرتضى معاش، برفقة وفد من الباحثين والمحقّقين في المجالات الحقوقية والإنسانية والاجتماعية والثقافية، والكتّاب والأكاديميين من مدينة كربلاء المقدّسة، كان من ضمنهم من مسؤولي وأعضاء: مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام، ومركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريّات، ومركز الفرات للدراسات الستراتيجية، ومنتدى الفكر للشباب، ومن إدارة صحيفة المختار، وغيرهم.

فضيلة الشيخ باني كاشاني من أساتذة الحوزة في كاشان، وفضيلة الشيخ مهدي طهراني من خطباء طهران، برفقة عدد من الفضلاء،

فضيلة السيد الإمامي من أصفهان،

أحد الفضلاء من البحرين الجريح،

وفد من الروضة الحسينية المطهّرة،

فضيلة الشيخ كوهستاني من المبلّغين في مدغشقر،

فضيلة الشيخ شريعت زاده الخراساني، مؤلّف وخطيب من طهران،

شاعر أهل البيت صلوات الله عليهم الأستاذ مجد الكربلائي.