صدر حديثاً: النضج وأثره في حياة الإنسان

للمرجع الديني الراحل آية الله العظمى السيد محمد الحسيني الشيرازي (أعلى الله درجاته)

بسم الله الرحمن الرحيم

صدر حديثاً كتاب (النضج وأثره في حياة الإنسان) للمرجع الديني  الراحل آية الله العظمى السيد محمد الحسيني الشيرازي (أعلى الله درجاته).

يعتبر النضج العقلي هو غاية من أهم الغايات التي يلزم على الإنسان أن يحاول الوصول إليها واستحواذ قصب السبق في ميدانها، وذلك للطبيعة الذاتية في كوامن النفس الإنسانية مما يجعل من الإنسان أن يحاول في الارتقاء والمسو.

ولا يمكن للإنسان أن يرتقي في مداركه، إن لم يكن على مستوى عال من الإدراك والوعي المعبر عنه بالنضج والرشد.

والنضج الذي نتناوله في هذا الكتاب: هو النضج العقلي العالمي والعلمي لأنهما قرينان لا يفترقان لتحصيل نتائج إيجابية في هذه الحياة ومن هذا النضج ينطلق الإنسان لاتخاذ قراراته العادية والمصيرية والحساسة عند الأزمات والشدائد وفي هذه الأخيرة يتوضح مستوى النضج العقلي بشكل جلي وواضح ومؤثر.

فالناضج هو الحكيم في تصرفاته وقراراته، والذي لا يملك هذه المادة تكون قراراته ارتجالية وسريعة أو متسرعة ويعلم سقم قراره وتفكيره بعد حين قد يطول أو يقصر وغالبا ما يندم حيث لا ينفع الندم.

ومسألة النضج أوضح ما تكون واضحة في المجتمع بالنضج السياسي لأن السياسة المعاصرة عادة ما تكون كاذبة متقبلة فإذا لم يمتلك الإنسان النضج اللازم فإنه ينجذب باتجاه أي طرح سياسي أو فكر حزبي يدعى إليه، وبذلك يكون كالقشة تتلاعب بها الرياح يميناً وشمالاً، فتقرقع فوق الصفاح ولا تدري من الحقيقة شيء.

 

من عناوين الكتاب:

آثار النضج، مراقبة النفس، النضج الاجتماعي، النضج حاجة عامة، النضج الطبي، نظرة إلى التاريخ العباسي، الهجمات الاستعمارية، نور المؤمنين في القيامة، النضج الفكري والحرية،  النضج وعواقب الأمور، المؤمن وقور، نور المؤمنين في القيامة، النضج والتعليم في الشباب.

 

         

عدد الصفحات: 48

الحجم: رقعي 2014

الطبعة: الأولى  1425 هـ /2004 م

التهميش: مؤسسة المجتبى للتحقيق والنشر

الناشر: دار صادق للطباعة والنشرـ كربلاء المقدسة ـ العراق