صدر حديثاً: كتاب إحترام الإنسان في الإسلام

للمرجع الديني الراحل آية الله العظمى السيد محمد الحسيني الشيرازي (أعلى الله درجاته)

بسم الله الرحمن الرحيم

صدر حديثا كتاب (احترام الإنسان في الإسلام) للإمام الراحل آية الله العظمي السيد محمد الحسيني (قدس سره)

إن الظروف العصيبة التي تمر بالعالم، والمعاناة السياسية والاجتماعية التي نقاسيها بمضض، فوق ذلك كله الأزمات الروحية ولأخلاقية التي يئن من وطأتها العالم أجمع والحاجة الماسة إلى نشر و بيان مفاهيم الإسلام و مبادئه الإنسانية العميقة التي تلازم الإنسان في كل شؤونه و جزئيات حياته وتتدخل مباشرة في حل جميع أزماته ومشكلاته في الحرية والأمن والسلام وكل جوانب الحياة، والتعطش الشديد إلى إعادة الروح الإسلامية الأصلية إلى الحياة، وبلورة الثقافة الدينية الحية, و بث الوعي الفكر والسياسي في أبناء الإسلام كي يتمكنوا من رسم خريطة المستقبل المشرق، وذلك إنطلاقا من الوحي الإلهي القائل: (ليتفقهوا في الدين و لينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون) الذي هو أصل عقلائي عام يرشدنا إلى وجوب التفقه في الدين وإنذار الأمة, ووجوب رجوع الجاهل إلى العالم في معرفة أحكامه في مواقفه وشؤونه.

 

من عناوين الكتاب: في البلد، الرسول الأعظم واحترام الإنسان، احترام جميع الناس، حرمة التعذيب لإنتزاع الإعتراف، الإحترام بين الزوج و الزوجة، احترام الأعداء، عطاء الرسول صلى الله عليه وآله، العفو حتى في ميدان القتال، مالك الأشتر  قائد الجيوش، من أخلاق الآخوند الخراساني، المرجع لسمح، من هدي القرآن الكريم، من هدي السنة المطهرة.

 

عدد الصفحات: 96

الحجم: جيبي 1217

الطبعة: الأولى صفر المظفر 1426 هـ /2005 م

الناشر: دار صادق للطباعة والنشر العراق ـ كربلاء المقدسة