مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله

يدين هدم ونبش قبر الصحابي الجليل حجر بن عدي الكندي بريف دمشق

أدان مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة قيام عصابة إرهابية بإنتهاك الحرمات في سوريا بهدم ونبش قبر الصحابي الجليل حجر بن عدي الكندي داعياً المسلمين في أنحاء العالم لتحمل المسؤولية والدفاع عن المقدسات، وفيما يلي نص البيان:

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

قال الله تعالى: (وَلاَ يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ) سورة فاطر الآية 43

صدق الله العلي العظيم

إن للحرب والسلام أصولاًَ منطقية، كما للاقتصاد والسياسة والعلاقات وكل أنظمة الحياة اليومية، وإن تجاوز تلك الأصول والضوابط يفتح المجال للمزيد من الفوضى وضياع المعايير، وأيضاً للمزيد من الخسائر والمحن.

من تلك الأصول التي انعقد عليها إجماع عقلاء العالم: احترام المقدسات وعدم التعرض لها بسوء.

وإن من المؤسف أن تنتهك الحرمات والمقدسات في سوريا دون رعاية لأية قواعد شرعية أو عقلية أو دولية أو انسانية، وإن نبش مرقد الصحابي الجليل المجاهد الشهيد حجر بن عدي الكندي في ريف دمشق تحد واضح لمشاعر المسلمين، واعتداء على حرمة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين عليه السلام بالتجاوز على واحد من أبرز أصحابهما المستقيمين.

إذ نعبر عن عميق ألمنا وحزننا لهذه العملية الدنيئة نطالب الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي بإصدار مرسوم يؤصل ويؤكد احترام المقدسات وأضرحة أولياء الله، ونطالب كل المسلمين في أنحاء العالم لتحمل مسؤوليتهم والدفاع عن حرمة نبيهم وأصحابه المستقيمين واستنكار هذه الجريمة وبناء وترميم ما خرّب وهدّم من قبر الصحابي الجليل، وإنا لله وإنا إليه راجعون. 

 

22 جمادى الآخرة 1434 للهجرة

مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى

السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله

كربلاء المقدسة