مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة يواصل عقد مجالس العزاء ولليوم الثامن على التوالي

ثامن أيام مجلس العزاء يقيمه مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في مدينة كربلاء المقدسة إحياءً لواقعة الطف الخالدة ذكرى شهادة الإمام الهمام وسيد الشهداء الحسين بن أمير المؤمنين عليهما السلام وأخوته وبني عمومته وصحبه الأبرار.

استهل المجلس بتلاوة قرآنية مباركة ومن ثم ارتقى المنبر المبارك فضيلة الخطيب الحسيني الشيخ مازن التميمي مستمداً بحثه من قوله تعالى: (ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) سورة آل عمران، الآية: 34.

فعقّب مبيناً أهمية الزواج في تحقيق الحصانة المجتمعية، فهو متلائم مع الفطرة وداعي عظيم لتنظيم امور الحياة، وفي تصعيب امور الزواج وتعقيده المفسدة العظيمة.

كما وتحدث حول اهم القواعد الإسلامية التي ينبغي مراعاتها لتنظيم امور الأسرة، وبإصلاحها إصلاح للمجتمع ككل حيث ان الاسرة نواة البناء الاجتماعي.

كذلك تحدث حول جوانب من واقعة الطف الخالدة والبطولات الفذّة التي خاضها الابطال من سلالة علي الكرار سلام عليه مركزاً في البيان على الموقف المشرف والبطولة للشهيد البطل القاسم بن الإمام الحسن سلام الله عليهما.