مجلس الفاتحة ترحماً على روح العلوية عقيلة نجل سماحة المرجع الشيرازي دام ظله

في مدينة كربلاء المقدسة

أُقيم في مرقد العلامة الشيخ أحمد بن فهد الحلي رحمه الله في مدينة كربلاء المقدسة مجلس الفاتحة ترحماً على روح العلوية عقيلة نجل سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد علي الحسيني الشيرازي.

المجلس أُقيم بحضور العديد من العلماء والفضلاء والخطباء وطلبة العلوم الدينية والمؤمنين مساء يوم السبت التاسع عشر من شهر جمادى الأول 1440 هجرية، حيث ارتقى المنبر المبارك فضيلة الخطيب الحسيني الشيخ جواد الإبراهيمي متحدثاً حول فضل ومنزلة السيد ة فاطمة الزهراء عليها السلام مستمداً ذلك من حديث سلمان المحمدي «الفارسي» رضوان الله عليه عن رسول الله صلى الله عليه واله أنه قال: «يا سلمان من أحب فاطمة ابنتي فهو في الجنة معي، ومن أبغضها فهو في النار، يا سلمان حب فاطمة ينفع في مائة موطن أيسر تلك المواطن الموت والقبر والميزان والمحشر والصراط والمحاسبة فمن رضيت عنه ابنتي فاطمة رضيت عنه، ومن رضيت عنه رضي الله عنه، ومن غضبت عليه فاطمة غضبت عليه، ومن غضبت عليه غضب الله عليه، يا سلمان ويل لمن يظلمها ويظلم ذريتها وشيعتها» بحار الأنوار، العلامة المجلسي ، ج ٢٧، الصفحة ١١٦.