مؤسسة الإمام الصادق عليه السلام في الدنمارك تحيي الأيام الفاطمية الثانية

أحيت مؤسسة الإمام الصادق عليه السلام في الدنمارك ذكرى الأيام الفاطمية الثانية الأليمة وهي ذكرى شهادة الصدّيقة الكبرى السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام ـ وفق الرواية الثانية المحددة للشهادة بعد خمس وسبعين يوماً من شهادة الرسول الأكرم صلى الله عليه واله ـ.

مجلس الإحياء استمر ليلتين بمشاركة الخطيب الحسيني فضيلة الشيخ عبد الحسن الاسدي تحدث فيهما حول مقطوعتين من خطبة الصديقة الكبرى عليها السلام المعروفة بالخطبة الفدكية، ففي الليلة الأولى تحدث حول قولها عليها السلام: «فَلَمَّا اخْتارَ اللّهُ لِنَبِيِّهِ دارَ أنْبِيائِهِ وَمَأْوى أصْفِيائِهِ، ظَهَرَ فيكُمْ حَسيكَةُ النِّفاقِ».

وفي الليلة الثانية تحدث حول قولها سلام الله عليها: «وَسَمَلَ جِلبْابُ الدّينِ، وَنَطَقَ كاظِمُ الْغاوِينِ، وَنَبَغَ خامِلُ الأَقَلِّينَ، وَهَدَرَ فَنيقُ الْمُبْطِلِين».

كما وألقى المحاضرات باللغة الدنماركية الأستاذ حسين البحراني، في وقت شارك في إحياء العزاء كل من المنشد الحسيني السيد محمد الحكيم الكربلائي، والمنشد الحسيني الحاج حسنين الواسطي.