مكتب سماحة المرجع الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة يحيي الفاطمية الثانية بمجالس عزاء

بمناسبة حلول الأيام الفاطمية الثانية ذكرى شهادة الصدّيقة الكبرى السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام ـ وفق الرواية الثانية المحددة للشهادة بعد خمس وسبعين يوماً من شهادة الرسول الأكرم صلى الله عليه واله ـ أقام مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة مجلس عزاء بحضور الفضلاء وطلبة العلم والمؤمنين صباح يوم الاثنين الحادي عشر من شهر جمادى الأول 1439 هجرية.

استهل المجلس بتلاوة قرآنية مباركة بصوت المقرئ الحاج مصطفى الصرّاف ـ قارئ ومؤذن الروضة الحسينية المطهرة ـ ومن ثم ارتقى المنبر الخطيب الشيخ محمود البحراني مستمداً بحثه بالمناسبة من حديث الإمام الحسن العسكري عليه السلام: «نَحْنُ حُجج الله على خلقه، وجّدتنا فاطمة عليها السلام حُجّة الله علينا».

فعقّب متحدثاً حول مقامات السيدة الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام وكونها حجة الله تعالى على الأئمة سلام الله عليهم الّذين هم حجج الله تبارك وتعالى على خلقه الأمر الكاشف عن عظمتها ونزلتها الرفيعة.

كما وتطرق الى أهمية الاقتداء بها سلوكاً وأخلاقاً ومبادئً كونها من الكملين الّين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً، ومن هنا يبرز أهمية دراسة حياتها والبحث في صفاتها وأقوالها والروايات الواردة عنها، وقد أخذ منها العلم الغفير.

كما وتطرق الى ابرز الأحداث التي عاصرتها سلام الله عليها ودورها الفاعل في الدفاع عن حمى الدين وعن مولانا أمير المؤمنين عليه السلام والوقوف بوجه المنقلبين على الأعقاب مما أدى الى الاعتداء السافر والجريمة الكبرى عليها وهتك حرم البيت المطهر وبالتالي شهادتها سلام الله عليها.

والجدير بالذكر أنّه من المقرر استمرار مجالس العزاء الى يوم الاستشهاد أي الثالث عشر من الشهر الجاري.